أنا صديق مقرب جدا من الشيخ محمد حسان وقد وافقنا على جميع شروط المناظرة

شارك الإجابة على Google Twitter Facebook Whatsapp Whatsapp

السلام عليكم ورحمة الله:

انا د.احمد عكري من مصر مسؤول عن جمعية دفاعا عن الصحابة وصديق مقرب جدا للشيخ محمد حسان وقد رأيت
رسالتكم في قناة فدك التي تدعوا شيخنا الفاضل محمد حسان للمناظرة.
وقد وافقنا على جميع شروطها.
وللعلم قد حاولت الإتصال بكم لكن لا جدوى.
أتمنى أن تصل رسالتي إليكم وأن تردوا علي برسالة أخرى لكي أتأكد من وصول الرسالة إليكم من أجل التنسيق إن شاء الله.

جمعية : دفاعا عن الصحابة
د.احمد عكري
بارك الله فيكم.


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله الطيبين الطاهرين ولعنة الله على أعدائهم أجمعين

جواب المكتب:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

بداية نود شكركم على قبول دعوة المناظرة التي نرجو من خلالها إحقاق الحق وبلوغ كلمة سواء بيننا وبينكم، ثم نرجو منكم تزويدنا برقم هاتفكم ليتم التواصل هاتفيا للإتفاق بشكل كامل ومفصل على كافة شؤون المناظرة.

مكتب الشيخ الحبيب في لندن
ليلة 13 ربيع الثاني 1435 هجرية


السؤال :

بارك الله فيكم سأكتب رقم هاتفي لكن أتمنى ثم أتمنى أن يحدثني الشيخ ياسر الحبيب بنفسه وليس مكتبه وعندما أراسله سأقول له الحكمة من ذلك

(حُذف الرقم بأمر من الإدارة) 

الجواب :

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله الطيبين الطاهرين ولعنة الله على أعدائهم أجمعين

جواب المكتب:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

اتصلنا بكم أكثر من خمس مرات ويبدو أن الخط لا يعمل بشكل جيد، حيث أن في المرة الأولى والثانية يعطينا رسالة بأن الخط مغلق، وفي الثالثة مشغول وفي المرات التي تلتها ”الجهاز مغلق“، فإن كان لديكم خط آخر تكون شبكته أقوى يرجى التفضل بتزويدنا إياه ليتم التواصل معكم عبره.

مكتب الشيخ الحبيب في لندن
ليلة 14 ربيع الثاني 1435 هجرية


السؤال :

أقسم بالله العظيم هذا ليس مكتب محمد حسان وانا لستُ محمد حسان انا شاب من فلسطين سمعت مناظراتكم وأعجبت بالشيخ ياسر الحبيب كثيرا وحضرت لكم كثيرا وسمعت مرة شيخ يقول بأنكم تهربون من المناظرات فاحببت التأكد هل تهربون من المناظرات أم هي مجرد شائعات وأسأل الله أن يبين لي الحق وأن يهديني الى الطريق المستقيم.

احترامي لكم.

(إدارة الموقع: تم استلام الرسالة بتاريخ 06/03/2014) 


الجواب :

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله الطيبين الطاهرين ولعنة الله على أعدائهم أجمعين

جواب المكتب:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

اعلم يا أخانا أن ليس كل ما يُقال عن الشيخ صحيحا، فكثير ما يُفترى عليه ويُكذب، وننصحكم في هذا المقام بالاستماع بتدبّر وإنصات ومراجعة المصادر لما يذكره الشيخ في مجموعة المحاضرات التالية:

1- سلسلة ”كيف زُيِّف الإسلام“. (اضغط هنا).

2- سلسلة محاضرات ”أكذوبة عدالة الصحابة“. (اضغط هنا).

3- سلسلة محاضرات ”لا تغتروا بمن يُسمون الصحابة“. (اضغط هنا).

مكتب الشيخ الحبيب في لندن
ليلة 5 جمادى الأولى 1435 هجرية

 


شارك الإجابة على Google Twitter Facebook Whatsapp Whatsapp